سياسة

20 ألفا يؤدون صلاتي العشاء والتراويح في المسجد الأقصى


أدى آلاف الفلسطينيين، صلاتي العشاء والتراويح في رحاب المسجد الأقصى المبارك، اليوم الثلاثاء، في ظل الأجواء الباردة واستمرار سقوط الأمطار، ورغم محاولة قوات الاحتلال الإسرائيلي عرقلة دخول الشبان على أبواب البلدة القديمة من القدس، وإخضاعهم للتفتيش.


وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس إن 20 ألف مصل أدوا صلاتي العشاء والتراويح في رحاب المسجد الأقصى المبارك ومصلياته المسقوفة.


وهاجمت قوات الاحتلال عددا من حراس المسجد الأقصى واعتدت عليهم قرب “باب السلسلة”، كما سلمت الشيخ عدنان ذياب من بلدة طمرة داخل أراضي الـ48، قرارا بإبعاده عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع، إضافة إلى منعه من التواجد في محيط المسجد.


وحررت شرطة الاحتلال مخالفات للمركبات التي يركنها المواطنون في طريق باب الأسباط قبيل توجههم لأداء صلاتي العشاء والتراويح.


ويحرم الاحتلال عشرات الآلاف من المواطنين من محافظات الضفة الغربية من الوصول إلى القدس لأداء الصلوات في المسجد الأقصى المبارك، في ظل الحواجز العسكرية المحيطة بالمدينة المقدسة. كما يعيق وصول المواطنين من القدس المحتلة ومن داخل أراضي الـ48 إلى المسجد، عبر الإجراءات العسكرية والحواجز التي ينصبها في محيط البلدة القديمة وعند أبواب “الأقصى”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى