سياسة

وزير خارجية قبرص: إنشاء “صندوق أمالثيا” الخاص بالممر البحرى لإيصال المساعدات إلى غزة


قال وزير خارجية قبرص كونستانتينوس كومبوس، إنه تم الخميس، بحث إنشاء “صندوق أمالثيا” الخاص بالممر البحري لإيصال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة.


وأضاف -في بيان صحفي وزعته سفارة قبرص بالقاهرة- أنه إلحاقًا بالبيانين المشتركين الصادرين في 8 و14 مارس الجاري، تم عقد اجتماع لكبار المسؤولين لإجراء مناقشات فنية في وقت سابق من اليوم في قبرص، بهدف تسريع “خطة أمالثيا” لتوصيل كميات إضافية من المساعدات الإنسانية التي تشتد الحاجة إليها عن طريق البحر إلى غزة.


وأشار كومبوس -الذي ترأس الاجتماع- إلى أن هذا الممر يعد مكملاً وليس بديلاً لجميع الطرق الحالية، لا سيما عبر رفح ومصر والأردن، ونقاط الدخول من إسرائيل إلى غزة لتوصيل المساعدات على نطاق واسع.. لافتا إلى أن فتح ميناء أشدود أمام المساعدة الإنسانية سيكون موضع ترحيب وسيشكل تكملة هامة للممر.


وأوضح أنه خلال الاجتماع الفني، عرضت كبيرة منسقي الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية وإعادة الإعمار في غزة، سيغريد كاغ، المسؤولة عن تسهيل وتنسيق ومراقبة والتحقق من تدفق المساعدات إلى غزة، بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2720 ( 2023)، الطريقة التي يمكن أن يكون بها الطريق البحري واحدًا من نقاط الدخول العديدة اللازمة لزيادة المساعدات إلى غزة، بما في ذلك آلية الأمم المتحدة واحتمال إنشاء أمانة عامة.


وأكد وزير الخارجية القبرصي أن أكثر من خمسة وثلاثين دولة والعديد من الوكالات الدولية ناقشوا خلال اجتماعهم اليوم الجوانب الفنية بهدف زيادة القدرات بالإضافة إلى طرق التمويل المرنة، ولتحقيق هذه الغاية، تم الإعلان عن “صندوق أمالثيا”، الذي يمكن للأطراف المساهمة فيه، وتمت مناقشة إمكانية إنشاء صندوق متعدد المانحين تديره الأمم المتحدة، وسيتبع ذلك مزيد من المداولات مع الشركاء الأساسيين في الأيام المقبلة.


كما أكد المشاركون مجدداً أن حماية أرواح المدنيين هي عنصر أساسي في القانون الإنساني الدولي الذي يجب احترامه، وأنه يجب علينا جميعاً أن نفعل المزيد لضمان وصول المساعدات إلى الأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى