اقتصاد

كيف ينعكس مشروع تطوير رأس الحكمة ‬على شركات قطاع الأعمال؟



‏يعد مشروع رأس الحكمة فرصة عظيمة وكبيرة لشركات قطاع الأعمال العام، أيضا لشركات القطاع الخاص للحصول على حجم  عمل كبير وتحسين المؤشرات المالية لتلك الشركات، والاستفادة من البنية التحتية العملاقة التي سيتم تدشينها في هذا المشروع الكبير على مساحة 170.8 مليون متر.


‏أشار المهندس راضى عبد العزيز، نائب رئيس مجلس إدارة شركة المقاولات المصرية مختار إبراهيم سابقا أن شركات المقاولات التابعة لقطاع الأعمال العام بحاجة إلى حجم عمل كبير، ولاسيما أن اغلب هذه الشركات بها عمالة كبيرة، وتحتاج إلى هذا الحجم الكبير من العمل داخل مصر،  ويمكن الاستفادة بشكل كبير من مشروع راس الحكمة.


أضاف إنه يمكن تنفيذ ذلك من خلال إبرام العديد من الاتفاقيات مع الشركات المنفذة، أو عمل تحالفات بين شركات قطاع الأعمال العام وشركات القطاع الخاص سواء المحلية أو الدولية، للحصول على حجم عنا  كبير لن يقل بأي حال من الأحوال عن 50 مليار دولار خلال فترة  تنفيذ المشروع علي مدار نحو 15 سنة.


‏أوضح راضى عبد العزيز، أن شركات المقاولات التابعة الشركة القابضة للتشييد والتعمير، تمتلك خبرة كبيرة في تنفيذ البنية الأساسية، سواء مد الطرق وخطوط المياه والصرف الصحي ، أو بناء محطات مياه أو محطات رفع وشبكات كهرباء، بالإضافة إلى إمكانية المساهمة في بناء المطارات، وفى بناء الأرصفة البحرية أيضا وغيرها من الأعمال المتكاملة التي يحتاجها هذا المشروع الهام، وفي الوقت نفسه تحتاجها شركات قطاع الأعمال العام لتدبير موارد مالية وتحقيق أرباح مستدامة خلال السنوات المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى