سياسة

غوتيريش يحذر من “ازدواجية المعايير” بملفي أوكرانيا وغزة | أخبار

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أمس الخميس، المجتمع الدولي من “ازدواجية المعايير” عند التعامل مع ملفي أوكرانيا وغزة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده غوتيريش مع رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي شارل ميشيل، عقب اجتماع المجلس في بروكسل.

وندد غوتيريش بالوضع “الفوضوي في العالم، وحالة الإفلات من العقاب، حيث تعتقد أي دولة أو جماعة مسلحة أنها تستطيع أن تفعل ما تريد لغياب المساءلة”.

وشدد على أهمية الالتزام “بميثاق الأمم المتحدة، والقانون الدولي، وسلامة أراضي الدول، والقانون الإنساني الدولي”.

كما أعرب عن أسفه إزاء “عدد غير مسبوق من الضحايا المدنيين في غزة” خلال فترة توليه منصب الأمين العام.

وأشار غوتيريش إلى أن “المبدأ الأساسي للقانون الإنساني الدولي هو حماية المدنيين”.

وأكد أنه “يجب علينا أن نتمسك بالمبادئ في أوكرانيا كما هو الحال في غزة دون معايير مزدوجة”.

ومنذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول 2023، تشن إسرائيل حربا مدمرة على قطاع غزة بدعم أميركي، خلفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارا هائلا بالبنية التحتية، مما أدى إلى مثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة “الإبادة الجماعية”.

وجراء الحرب وقيود إسرائيلية، بات سكان غزة، ولا سيما في محافظتي غزة والشمال، على شفا مجاعة، وسط شح شديد في إمدادات الغذاء والماء والدواء والوقود، مما أودى بحياة أطفال ومسنين، بحسب بيانات فلسطينية وأممية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى