سياسة

“الزيارة الكبرى” في رمضان.. إحدى العادات الأكثر غرابة بإندونيسيا | منوعات

تُعرف إندونيسيا بأنها البلد الإسلامي الأكبر بالعالم من حيث عدد السكان، وتختلف عادات الاحتفال بحلول شهر رمضان المبارك باختلاف المناطق والجزر فيها.

ومن العادات الخاصة بإندونيسيا استقبال شهر رمضان الكريم بما يطلق عليها الإندونيسيون “الزيارة الكبرى”، وهي زيارة قبور أفراد العائلات والأقرباء الذين وافتهم المنية، وليست الغرابة في الزيارة ذاتها إنما باستقبال رمضان بها.

ويشارك الأهل والأصدقاء في مسيرة جماعية نحو المقبرة، وينوون تطهير الأنفس والتصدق عن الميت، ويطعمون المحتاجين في طريقهم إلى قبور ذويهم.

ومن العادات الأخرى الأكثر غرابة في إندونيسيا أن ينزل المسلمون في الأنهار بمقاطعة “بادانغ”، ويأخذ بعضهم حماما بالماء والليمون لينظفوا أنفسهم ويتطهروا جسديا وفكريا وروحيا بحسب معتقداتهم، كل هذا طبعا استقبالا لشهر رمضان المبارك.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى